Skip Ribbon Commands
Skip to main content
البوابة الالكترونية محافظة الإسماعيلية
Logo

 IGoverner - IWHBredCru

كلمة السيد المحافظ
الرئيسية كلمة السيد المحافظ
banner

 IGoverner - IWGoverner

كلمة السيد المحافظ

اسأل روحك

تتعدد أجيال الحروب الدائرة علي مساحة الكون .. من القطب الي القطب .. منذ التتار والإمبراطورية النابليونية .. وباتت هناك مسميات ومصطلحات جديدة تتسرب إلي لغتنا اليومية ومصطلحاتنا التي يتباهي بها البعض بلا وعي .. وكلها تدخل للأسف تحت فكرة شيطانية تستهدف السيطرة علي العالم بأهل العالم ذاته .

هل نحن واعون لتلك المستنقعات المفخخة التي يحفرها في طرائقنا الإستعمار الجديد الذي يبحث في نهم عن "سايكس بيكو" جديدة ومغرية تليق به وبالعصر عن فرض الهيمنه المعدلة علي الشعوب التي يشكلها عن بعد منظمات عدوانية تضحك علينا بمفاهيم زائفة ترتدي أثواب براقة تتحدث عن الديمقراطيات وحرية التعبير وحقوق الإنسان .. ولها اردية نقية يجري استغلالها وتلويتها في المعامل المخابراتية مستغلة تراجع الثقافة والتعليم وضعف الإنتماء للدين والتاريخ في بلاد الخير "العرب".

اسأل روحك ..

هل أنت  واع لما يحاك  لك ولمصرك  عبر وسائل الإعلام التقليدية والحديثة لتنفيذ مخططات شيانية جري تصميمها بدقة لإشاعة الفوضي من حولك وكسر إرادتك كخصم مستهدف؟!.

اسأل روحك .. هل تعرف شيئاً عن حرب الأفكار واللعب في عقائد مجتمعك وتقاليده .. عن نقلك بإرادت ومزاجك إلي مناطق  الشك في جيشك وشعبك وحكومتك  عبر شائعات  تقفز فوق عدم الوعي وغياب اليقين داخل بيوتنا ومدارسنا ومصالحنا  الحكومية ومقاهينا .. لتسقط دولة كانت ولازلت سيدة الأمم المتحضرة في مستنقع الإعلام المغرض وتحت استار مواقع التواصل الإجتماعي التي تبدو شفافة بينما في الواقع تختفي وراء عمليات تستهدف كل ما هو إنساني  والتي تشكل أكبر منصة تصويت لحروب الجيل الرابع والخامس بل السادس وعبرها يجري حقن الجماهير الغفيرة بأمصال مسمومة.

تحسس رأسك وأسأل روحك ..

 هل جري احتلال عقلك بعدما فشلوا في إحتلال أرضك ؟ إذا حدث ذلك – لا قدر الله -  فاعلم أنك أصبحت عدو نفسك وبلدك وأنك كفيل بإدارة معركة لا تعرف فيها عدوك الحقيقي فيصنعوه لك علي أعينهم وعينك "أبوك – أخوك – ابنك .. الخ " فتطلق عليهم نيران غضبك بلا وعي .. فقد سرقوه منك "وعيك" وتقتل كل ما كنت تحبه وتتمناه بيدك .. لتعلو ضحكاتهم الشيطانية  مالئة الكون من القطب الي القطب.

أن الأوطان يا سادة لا تسقط إلا بغياب وعي أهلها .. ولأنها "مصر" فكانت وستبقي عصية علي الإنكسار وعلي الإنزواء وحتي علي التآكل البطئ مادام فيها خير أجناد الأرض.

اسأل روحك .. من غيرك سيحافظ علي كل المكتسبات التي زرعتها "دولة 30 يونيو" بإقتدار؟!.

اسأل روحك .. ماذا ينتظرك عام 2022 .. وأنت الحارس الأمين لبلدك فاحذر ما هو آت يتخفي وراء غابات الحقد والغل من مسميات خادعة؟!.

اسأل روح .. هل لديك رغبة في تفجير ذاتك والتضحية بمستقبل بلدك وأولاد .. وكنت حارساً علي تاريخ ممتد منذ أثر من سبعة آلاف سنة وممدود الي أن يرث الله الأرض ومن عليها .."هي مصر اسأل روحك كيف انت مازلت تذهب الي عملك وتتقاضي راتبك وحوافزك بلا إنقطاع .. اسأل روحك من يحرس طفل في الطريق لمدرستة ويضلل علي ابنتك في الجامعة.

اسأل روحك م ن الوقت تمضي علي صفحات التواصل الإجتماعي وم من وقت في المقابل تدفعة مقابل أجر ومقابل أمنك وامانك وراحة بالك؟!.

اسأل روحك .. متي تتوضا .. وتسجد لله شكراً موصولا .. أن حفظك .. وحفظ مصرك؟!.

اسأل روحك .. "أنت مصري؟" ..